الأخبار

رئاسة البرلمان تُدين بشدة الاعتداء المسلّح على النائب أحمد موحى

-مهدي الرياحي-

عبّرت رئاسة مجلس نواب الشعب عن إدانتها الشديدة للاعتداء بالعنف الذي تعرّض له النائب بالبرلمان عن دائرة بنزرت احمد موحى، والذي خلّف له أضرارا بليغة على مستوى الرأس، معتبرة إياه اعتداء على مجلس نواب الشعب وما يُمثّله من إرادة شعبيّة.

وقالت رئاسة البرلمان في بيان لها اليوم:

“تعرّض فجر اليوم الاثنين 28 سبتمبر 2020 النائب السيّد أحمد موحى عن دائرة بنزرت إلى اعتداء بالعنف الشديد من قبل مجهولين ممّا خلّف له أضرارا بليغة على مستوى الرأس.

وقد بادرت رئاسة مجلس نواب الشعب إلى متابعة الأمر منذ اللحظات الأولى لوقوعه وتواصلت مع السلطات الجهويّة وعلى رأسها السيد والي بنزرت ومصالح وزارتي الصحة والداخلية لمتابعة الوضعية الصحيّة للسيد النائب وإيلائه ما يلزم من عناية حيث تمّ توفير العلاج اللازم على المستوى المحلي والجهوي قبل أن يتمّ نقلهُ صباح اليوم إلى المستشفى العسكري بالعاصمة، كما تولّت فرقة الشرطة العدلية فتح بحث للتحقيق في الحادثة.

ونظرا لخطورة الحادث الذي استهدف حياة السيد النائب فإنّ رئاسة مجلس نواب الشعب:

تُدين بشدة هذا الاعتداء الجبان وتعتبره اعتداء على مجلس نواب الشعب وما يُمثّله من إرادة شعبيّة.

تتمنى للسيّد النائب أحمد مُوحى التعافي السريع والسلامة. تدعو السلط الأمنيّة لتكثيف الأبحاث وإيقاف الجناة وتقديمهم للعدالة وكشف نواياهم وأهدافهم من خلال هذا العمل الإجرامي.

تدعو كلّ الأطراف الوطنية إلى الابتعاد عن كلّ مظاهر الاحتقان والتجاذبات الجانبيّة والتي منها سلوك التحريض والتباغض.”

Tags

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité