الأخبار

ليبيا: تفاوض تركي روسي واختلاف حول مصير مدينة سرت وخليفة حفتر

يخيم هدوء حذر في جبهة المعارك في ليبيا على اطراف مدينة سرت 450 جنوب شرق العاصمة طرابلس، حيث ترابض قوات الوفاق على بعد اكثر من 40 كم وتحشد في التعزيزات في انتظار اوامر التقدم، في حين تتجند ميليشيات حفتر مدعومة بمرتزقة الفاغنر والجنجويد في داخل سرت وقد لغمت اطرافها حتى تمنع قوات الوفاق من التقدم…ويغلب الآن على المشهد تفاوض سياسي تركي روسي.
فحكومة الوفاق وتركيا تصران وتريدان تحرير سرت لضمان تأمين وتحصين الغرب وروسيا ترفض ذلك وتطلب التوقف على اطرافها وعدم التفكير فيها وفي الجفرة من بعدها حيث القاعدة الجوية والحقول النفطية.
كما ان الحوار على اشده بخصوص مصير خليفة حفتر فروسيا تريد اقحامه في اي حوار سياسي والوفاق وتركيا يرفضان بشدة.

فالمشهد في ليبيا بات محور حوار وتفاوض تركي _روسي …وحتى المبادرة المصرية هي في حقيقيتها املاء روسي على عقيلة صالح الذي قد يكون بديلا لحفتر اذا تم الحسم في ابعاده وهو الاقرب…..وبالنالي تمثل نقطتا تسليم سرت للوفاق ومصير حفتر اكبر نقاط اختلاف بين الاتراك والروس.
لقاءات قريبة بين مسؤولين اتراك وروس خاصة وزراء الخارجية للوصول الى اتفاقات.

كما نشيرالى ان وفد وزاري تركي كبير وصل اليوم الى طرابلس والتقى بالسراج وخالد المشري وتهدف هذه الزيارة الى مزيد التفاهمات وترسيخ التعاون بين الطرفين.

ونشير ايضا الى وجود خلاف فرنسي تركي وتبادل اتهامات، ففرنسا عبرت عن قلقها من الوجود التركي طالبة انهاءه في اقرب وقت ودعت الناتو للاجتماع حول هذا الموضوع وردت عليها تركيا بانها تدخلت لدعم حكومة شرعية دوليا وكانةتدخلها بصفة قانونية عكس الدور الفرنسي الذي تدخلت لدعم ميليشيات انقلابية وغير شرعية حسب تعبيرها.

ويتواصل في ليبيا اكتشاف المقابر الجماعية الفظيعة التي خلفتها ميليشيات حفتر في ترهونة خاصة لمدنيين من اطفال وشيوخ ونساء مكبلي الايدي معذبين وجثث محروقة ومرمية في ابار وفي حاويات في مشهد مرعب ودال على وحشية مرتكبي هذه الجرائم التي ادانتها واستنكرتها منظمات دولية حقوقية ودول كبرى وطالبوا بفتح تحقيقات جدية ومعاقبة المرتكبين.

محمد ضيف الله

Tags

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité