وطنية

قيس سعيد يرفض استقبال الغنوشي… ويطلب من الفخفاخ تمسكهه بعدم تشريك قلب تونس في الحكومة

قالت مصادر اعلامية بان رئيس الجمهورية قيس سعيد قد رفض لقاء الغنوشي لمناقشة موقفه من لائحة مطالبة فرنسا بالاعتذار لتونس عن سنوات الاستعمار

واكدت نفس المصادر ذاتها بان سعيد يعتبر ان المواقف الخارجية لتونس من سياسته الخاصة فقط ولا اي جهة غيره لها الحق في اتخاذ اي قرار مماثل

ويعتبر سعيد وفق نفس المصادر، لائحة كتلة إئتلاف الكرامة فارغة وهدفها تسجيل نقاط سياسية لا غير

من جهة طلب رئيس الجمهورية قيس سعيد من رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، في محادثات جرت بينهما مؤخرا، التمسك بمسألة عدم تشريك حزب قلب تونس الذي يترأسه نبيل القروي في الحكم وعدم الاستجابة لطلب حركة النهضة الذي ينص على ضرورة توسيع الائتلاف الحكومي وتشريك حزب قلب تونس في الحكم، وفق ما أكده مسؤول حكومي رفيع المستوى لحقائق أون لاين.

ودعا سعيد الفخفاخ إلى ضرورة المحافظة على نفس الثوابت التي تشكلت وفقها حكومته وهي عدم تشريك حزب يتشبه في تورط رئيسه في جرائم فساد مالي، مؤكدا على ضرورة الامتناع على اجراء تحوير وزاري يتم بمقتضاه تعيين بعض الشخصيات المقترحة من حزب القروي على رأس بعض الوزارات.

Tags

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité