وطنية

سفيان بن حميدة: عبير موسي ينطبق عليها المثل القائل ضحكولو تمد على طولو

ميديا بلوس-تونس- انتقد الاثنين 8 جوان، الاعلامي سفيان بن حميدة اللائحة الجديدة التي أعلنت عنها رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي والمتعلقة بتصنيف تنظيم الاخوان كمنظمة ارهابية. وقال بن حميدة إن هذه اللائحة من قبيل الخور السياسي مضيفا أن عبير موسي يحق فيها القول “ضحكولو تمد على طولو” مشدّا على أن اللوائح أمر مهم وبهذه الطريقة ستضيع قيمتها.

سامي الطريقي ” سنقبل بلائحة عبير في حال جرم بورقيبة وبن علي والتجمع لعلاقتهم التاريخية بالاخوان واستقبالهم للقرضاوي”.

من ناحيته قال عضو المكتب السياسي لحركة النهضة سامي الطريقي إنه موافق على تقديم رئيس كتلة الدستوري الحر عبير موسي للائحة تصنيف تنظيم الإخوان المسلمين كتنظيم إرهابي، شرط ضبط طبيعة علاقات حزبي الدستور والتجمع التونسيين بالإخوان المسلمين في مصر قبل الاستقلال وبعده. وقال الطريقي، أن ما يفوت السيدة عبير موسي وربما تجهله، هو أن البرلمان التونسي أصدر بيان تنديد بإعدام السيد قطب سنة 1966، ولم يكن ذلك بسبب وجود إشكال بين الزعيم بورقيبة وبين جمال عبد الناصر. واضاف الطريقي” علاقات الزعيم بورقيبة بتنظيم الإخوان المسلمين تمتد إلى ما قبل الاستقلال، حيث أنه ظل 8 أشهر في ضيافتهم في مصر وتحديدا في ضيافة مؤسس تنظيم الإخوان حسن البنا، إلى جانب أن العلاقات بين حزب الدستور والإخوان لم تتوقف وتواصلت إلى ما بعد الاستقلال”. وتابع الطريقي” الاخوان كانوا يتدخلون في الخلافات بين الدساترة، وحتى أن الرئيس الأسبق زيم العابدين بن علي استقبل يوسف القرضاوي أحد القيادات المهمة في تنظيم الإخوان في القصر عندما كانت عبير موسي مساعدة أمين عام حزب التجمع.

اظهر المزيد

Tags

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité