وطنية

إعتقال الكولونيل ماجور واعديد والكولونيل الصقلي بسبب إدخالهما لفيروس كورونا للثكنات العسكرية

تم أول أمس الأربعاء اعتقال الكولونيل ماجور واعديد و الكولونيل الصقلي بتهمة المساس بامن الدولة ، والتسبب في إيصال فيروس كورونا إلى الثكنات العسكرية .

وتعود تفاصيل هذه القضية بعد اكتشاف إصابة عناصر من الحرس الملكي بفيروس كورونا، وانتشار الوباء بين عدة عناصر فاق عددها المائتين وهو ما رفع عدد الإصابات بمدينة الرباط وتسبب في سلك إجراءات منع ولوجها اليومين المنصرمين.

هذا وتتواصل التحقيقات في هذه الواقعة من طرف المخابرات العسكرية بالمكتب الخامس، حيث يتم مؤاخذة الكولونيل الصقلي بسبب تدخله لتمكين بعض العناصر من خرق حظر منع التنقل بين المدن، الذي كان سببا في تحصيل العدوى ونشرها بين عناصر الحرس الملكي، ثم في محاولته التستر على إصابتهم بالعدوى، والاتصال مباشرة بمعهد باستور بالدارالبيضاء لإجراء التحاليل، والتدخل لأجل إيداعهم بمصحات خاصة، عوض عرضهم على مصالح المستشفيات العسكرية المتخصصة، خوفا من كون المصالح الملحقة للمكتب الخامس للمخابرات العسكرية ستكتشف الخبر وتقوم بنقله للجهات العليا، الشيء الذي ساهم في انتشار العدوى بشكل سريع ووصولها عن طريق أحد الضباط السامين إلى القاعدة العسكرية بسلا التي اكتشف بها عدد ليس هين من الإصابات، تم نقل الجميع وتوزيعهم بين مستشفى محمد الخامس العسكري بالرباط الذي يرقد به 135 عنصرا، في ما استقبل المستشفى العسكري بالنواصر 74 عنصرا من القوات المختلطة.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité