وطنية

عبير موسي تخرق القانون وتقرر الاعتصام ثانية بمجلس النواب

في خرق واضح للنظام الداخلي لمجلس نواب الشعب أصرت النائبة عبير موسي على حمل لافتات تحمل شعارات ضد رئيس المجلس راشد الغنوشي في المقعد المخصص لرئيس اللجنة لتلاوة التقرير.

وقد دأبت النائبة عن كتلة الحزب الوطني الحر على وضع الصور واللافتات الحاملة لشعارات سياسية أمام مقعدها ولم تتعرض لأي منع، ولكن لا يحقّ للنائب أن ينقل تلك اللافتات الى مقعد آخر غير مخصص له.

ويُعتبر المقعد المخصص لرؤساء الكتل مقعدا “محايدا” باعتباره يضم اعضاء من كافة الكتل البرلمانية (22 عضو) ولا يمكن تلاوة تقرير اللجنة بالتوازي مع رفع شعارات سياسية.

وقد احتج عدد من النواب واعضاء لجنة الطاقة على هذا التصرف الذي لا يمثل اللجنة ورفض رؤساء الكتل اثناء اجتماعهم العاجل هذه السلوكيات المنافية للنظام الداخلي ولارادة بقية أعضاء اللجنة وكلّ الكتل البرلمانية وقرروا ايقاف الجلسة.

وتعطلت اشغال الجلسة العامة المسائية المخصصة لمناقشة مشروع قانون أساسي يتعلق بالموافقة على انضمام الجمهورية التونسية الى البروتوكول بشأن الادارة المتكاملة للمناطق الساحلية بالمتوسط، بسبب تمسك النائبة عبير موسي بموقفها والدخول في اعتصام مفتوح داخل قاعة الجلسات.

Tags

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité