وطنية

رسميا : المغرب ينهي الموسم الدراسي

أكدت وزارة التربية الوطنية أنها قررت عدم التحاق التلاميذ لغاية شتنبر المقبل والاقتصار على تنظيم امتحان البكالوريا، والذي يهم السنتين الأولى والثانية بكالوريا من خلال.

وحسب ما صرح به وزير التربية الوطنية سعيد أمزازي، اليوم الثلاثاء 12 ماي الجاري، فإنه “أخذا بعين الاعتبار هذه المحددات، فقد قررت الوزارة عدم التحاق التلاميذ بالمؤسسات التعليمية إلى غاية شهر شتنبر المقبل والاقتصار فقط على تنظيم امتحان البكالوريا”.

ويهم هذا الامتحان حسب تصريح أمزازي في جلسة للأسئلة الشفهية بمجلس المستشارين، “السنتين الأولى والثانية بكالوريا من خلال: إجراء الامتحان الوطني للسنة الثانية بكالوريا خلال شهر يوليوز 2020، وإجراء الامتحان الجهوي للسنة الأولى بكالوريا خلال شهر شتنبر 2020”.

وأكد المسؤول الحكومي نفسه أنه “ضمانا لمبدأ تكافؤ الفرص بين جميع المتعلمات والمتعلمين، ستشمل مواضيع الامتحانات حصريا الدروس التي تم إنجازها حضوريا إلى حدود تاريخ تعليق الدراسة، أي إلى حدود 14 مارس 2020”.

وبهدف تمكين المترشحات والمترشحين من اجتياز هذه الامتحانات في أحسن الظروف، يقول أمزازي “ستتم برمجة حصص مكثفة عن بعد للمراجعة والتحضير للامتحانات بالنسبة للسنتين الأولى والثانية بكالوريا.”

وأردف “أما بالنسبة لباقي المستويات الدراسية، فسيتم احتساب نقط فروض المراقبة المستمرة المنجزة حضوريا”.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité