وطنية

بين أمس الأحد ويومه الإثنين .. فرنسا تسجل إرتفاع كبير في حالة الوفيات بكورونا

أفادت آخر حصيلة للمديرية العامة للصحة، اليوم الاثنين، في أول أيام رفع تدابير الحجر الصحي بفرنسا، بأن عدد ضحايا فيروس كورونا استأنف تصاعده بـ 263 وفاة جديدة في ظرف 24 ساعة، مقابل 70 سجلت ليلة ما قبل، ما يرفع الحصيلة إلى 26 ألفا و643 وفاة منذ بداية تفشي الوباء.

وأوضح المصدر ذاته أن 16 ألفا و820 شخصا توفوا في الأوساط الاستشفائية، و9823 بدور رعاية الأشخاص في وضعية عجز وباقي المؤسسات السوسيو-طبية منذ فاتح مارس الماضي.

وأشارت المديرية العامة للصحة إلى أن 22 ألفا و284 شخصا يخضعون حاليا للعلاج بفرنسا، جراء إصابتهم بعدوى فيروس “كوفيد-19″، ما يمثل انخفاضا قدره 285 سريرا مقارنة مع ليلة أمس.

وتم تسجيل نفس المنحى بمصالح الإنعاش، حيث أضحى العدد سالبا كما كان عليه الحال في بداية أبريل، مع 64 مريضا أقل بمجموع 2712 مريضا في حالة حرجة، يخضعون للعلاج جراء إصابتهم بعدوى فيروس كورونا المستجد.

وفي المجموع، تم تأكيد تسجيل 139 ألفا و519 حالة في فرنسا منذ فاتح مارس الماضي، منها 456 في ظرف 24 ساعة، بينما تمكن 56 ألفا و724 شخصا من مغادرة المستشفيات بعد تماثلهم للشفاء منذ بداية تفشي الوباء.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité