وطنية

رغم كورونا والأزمة الاقتصادية التي تعصف بالمغرب … الدرهم يواصل الصعود

أعلن بنك المغرب، أن سعر صرف الدرهم ارتفع بـ 0,54 في المائة مقابل الأورو، وبـ 0,19 في المائة مقابل الدولار، وذلك خلال الفترة ما بين 30 أبريل و6 ماي الجاري.

وأوضح البنك المركزي، في مذكرة حول مؤشراته الأسبوعية، أنه لم يتم خلال هذه الفترة إجراء أي مناقصة في سوق الصرف، مضيفا أن صافي الاحتياطيات الدولية بلغ، إلى غاية 30 أبريل الماضي، 280,4 مليار درهم، بارتفاع نسبته 0,1 في المائة من أسبوع إلى آخر، وبـ 20,7 في المائة على أساس سنوي.

وأشار بنك المغرب إلى أن الحجم الإجمالي لتدخلاته بلغت ما مجموعه 96,3 مليار درهم، منها 29,5 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام بناء على طلب عروض، و49,9 مليار درهم على شكل معاملات لإعادة الشراء، و14 مليار درهم مخصصة في إطار برنامج دعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا والصغيرة والمتوسطة، ومبلغ 2,8 مليار درهم مقدمة في شكل مبادلة للصرف.

وأبرزت المذكرة، أن المعدل البنكي خلال هذه الفترة استقر عند 2 في المائة في المتوسط، فيما سجل الحجم اليومي للمبادلات 3,5 مليار درهم، مشيرة إلى أن البنك المركزي ضخ مبلغ 24,3 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام، خلال طلب العروض ليوم 6 ماي (تاريخ الاستحقاق 7 ماي).

وبخصوص نشاط البورصة، أوضح المصدر ذاته أن مؤشر “مازي” سجل ارتفاعا بنسبة 3,4 في المائة، لينخفض بذلك أداؤه منذ بداية السنة إلى 21 في المائة، موضحا أن هذا التطور الأسبوعي في المؤشر المرجعي يعكس، أساسا، الارتفاعات المسجلة في المؤشرات القطاعية لـ”البناء ومواد البناء” بـ 6,9 في المائة، و”الاتصالات” بـ2,3 في المائة.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن الحجم الإجمالي للمبادلات استقر في 712,7 مليون درهم مقابل 721,5 مليون درهم خلال الأسبوع المنصرم، مسجلا أن الحجم اليومي المتوسط في السوق المركزية للأسهم بلغ 177,4 مليون درهم.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité