وطنية

نصاف بن علية: اجراءات التقصي والتوقي من كورونا ستطبق على التونسيين بالخارج

قالت المديرة العامة للمرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة نصاف بن علية اليوم السبت إنه سيتم تطبيق إجراءات التقصي والتوقي من فيروس كورونا على التونسيين المقيمين بالخارج والراغبين في العودة إلى تونس وذلك في إطار رحلات إجلاء نظرا لتواصل غلق الحدود.
وأكدت بن علية لوكالة تونس إفريقيا للأنباء أن لجنة الحجر الصحي برئاسة الحكومة التي تضم ممثلين عن عدة وزارات بما فيها وزارة الصحة تقوم يوميا بتحديد القائمة الإسمية للأشخاص الذين تقدموا بمطالب للعودة الى تونس قصد ضبط موعد وصولهم ونقلهم وإيوائهم.
وتتم في مرحلة أولى تقصي فيروس كورونا المستجد لدى التونسيين المقيمين بالخارج لدى وصولهم الى المطارات ثم نقلهم إلى مراكز الحجر الصحي الاجباري لمتابعتهم طيلة 14 يوما من قبل فريق صحي تجنبا لإمكانية نقل العدوى وحماية لهم ولبقية المواطنين، وفق هذه المسؤولة.
وأوضحت أنه يتم إجراء تحاليل مخبرية على الأشخاص المشتبه بإصابتهم بالفيروس والمخالطين لهم ايضا كما يتم عزل الأشخاص القادمين من الخارج الذين أثبتت التحاليل المخبرية إصابتهم بعدوى فيروس كورونا المستجد سواء في المطار أو بعد نقلهم إلى النزل، قبل أن يتم نقلهم الى الأماكن المخصصة للمصابين بالفيروس لتلقي العلاج اللازم.
وأفادت المديرة العامة للمرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة أنه تم تسجيل ارتفاع في عدد التونسيين الذين أنهوا فترة الحجر الصحي المراقب بعد عودتهم الى ارض الوطن عبر رحلات إجلاء، مشيرة إلى انه تم إجلاء نحو 18 ألف شخص منذ غلق الحدود.
واعتبرت أن تونس نجحت في السيطرة على وباء فيروس كورونا المستجد بفضل العديد من الإجراءات عديد الأشخاص لم يحترموا الحجر الصحي الذاتي.
وبلغ الوقائية على غرار فرض إجراء الحجر الصحي الاجباري بعدما اتضح أن عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد في تونس إلى غاية 8 ماي الجاري 1030 إصابة مؤكدة، فيما تماثل للشفاء 638 شخصا مقابل وفاة 45 شخصا.
وات

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité