وطنية

رئيس جماعة الناظور المعزول حوليش ونائبه أوحلي يحاولان التحايل على القضاء للهروب إلى الخارج

بعد قرار منع الرئيس السابق للمجلس البلدي البرلماني سليمان حوليش من مغادرة المغرب بأمر من النيابة العامة ، بالإضافة إلى نائبيه حسين أوحلي وعلال فارس ، كشف مصدر مطلع لموقع “كواليس الريف” أن سليمان حوليش وحسين أوحلي المتورطان في قضايا فساد إداري ومالي قدما طلبا الى الوكيل العام للملك لدى النيابة العامة ، قبل بدء سريان الحجر الصحي ، وذلك من أجل السماح لهما بالسفر خارج أرض الوطن.

وادعى حوليش في طلبه ، الذي أرفقه بضمانات مهم أن له بعض المشاريع التجارية بالخارج ولقضاء مآرب أخرى بصفته برلمانيا، فيما ادعى أوحلي بأنه يعاني من مرض عضال يستدعي علاجه بالخارج مستدلا بشواهد طبية غير صحيحة ، لكونه لم يثبت عنه أنه يعاني من أي مرض خطير، كما ادعى أنه يشرف على علاج إحدى قريباته بالخارج.

ومعلوم أن حوليش ونائبيه فارس وأوحلي متابعون أمام قسم جرائم الإموال بفاس بسبب الخروقات المالية التي ارتكبوها أثناء تسييرهم لبلدية الناظور .

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité