وطنية

البرلمان الألماني ( البوندستاغ ) إحتضن اليوم لقاءا جمع قيادتي لحزب سياسي والمجلس الأعلى للمسلمين

في إطار اللقاءات الدورية التي يجريها المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا مع الأحزاب الديمقراطية الممثلة في البرلمان الألماني، وبدعوة من رئيسي حزب الخضر الألماني .

انالينا بايربوك، وروبيرت هابيك، احتضن مقر البرلمان الاتحادي يوم الخميس 2020/5/7 لقاء حضره عن المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا، رئيس مجلس إدارته، أيمن مزيك، وأمينه العام، عبدالصمد اليزيدي. تناول فيه الطرفان مستجدات ملفات الإسلام، والمسلمين في السياق الألماني، والتحولات المجتمعية المرافقة لواقع تصاعد العداء، والتمييز ضد المسلمين، وتداعيات جائحة كورونا الروحية، والمادية على المسلمين، ومؤسساتهم.

وقد اعتبر مزيك تنظيم هذا اللقاء في هذا الوقت بالذات الذي يتزايد فيه التمييز العنصري، وترتفع فيه شعارات الإقصاء ضد المسلمين رسالة قوية داعمة للمسلمين، ومؤسساتهم التمثيلية، وعلى رأسها المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا. خصوصا ان حزب الخضر إختار أن يكون اللقاء على مستوى أعلى هيئاته القيادية، وأن يكون أول لقاء مؤسساتي مباشر ينظمه بعد البدء في التخفيف من إجراءات الحجر الصحي في ألمانيا بعد إنتشار جائحة كورونا.

وشكر اليزيدي قيادة حزب الخضر على مواقفها المحاربة للتمييز، والعنصرية بجميع أشكاله، موضحا بأمثلة حية كيف أن عداء الإسلام في ألمانيا أصبح يتخذ منحى خطيرا لا تخلو منه بعض الإدارات، ومؤسسات الدولة.

أما رئيسة الحزب، بايربوك، فقد أبدت ارتياحها للحوار البناء بين حزبها، والمجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا والذي انبثقت عنه مبادرات، ومشاريع مشتركة، ومتنوعة في السنوات الأخيرة. وشكر رئيس الحزب، هابيك، المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا على تدبيره الحكيم لعملية إغلاق وافتتاح المساجد، وتأطير المسلمين في روح من المسؤولية الوطنية العالية، مؤكدا على عزمه تطوير التعاون مع المجلس الأعلى من أجل التخفيف من تداعيات جائحة كورونا، وجائحة العنصرية على المجتمع الألماني .

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité