وطنية

وزير الصحة يوجه رسالة للمواطنين بخصوص مرحلة العزل الصحي الموجه

ميديا بلوس-تونس– نشر وزير الصحة عبد اللطيف المكي ، صباح اليوم الاحد 3 ماي 2020 ، تدوينة على صفحته على الفيسبوك ، حول انطلاق فترة الحجرالصحي الموجه يوم الاثنين .

وفي ما يلي نص التدوينة :

صباح الخير و الأمل
لدي تخوف
و لدي أمل
ندخل غدا الإثنين الرابع من ماي مرحلة العزل الصحي الموجه. هذه المرحلة انبنت على ما تحقق سابقا من انحصار موجة الكورونا فكان من الواجب تخفيف بعض الحجر و الإحتفاظ بأغلبية إجراءات الحجر العام. هذا التخفيف أملته ضرورة تنشيط الحياة الإقتصادية بالحد الأدنى الضروري للبلاد و بعض القطاعات الحيوية و الأفراد و لم تمله ضرورة الترفيه أو تحقيق الكماليات فذلك لم يحن وقته بعد فالوضع الصحي لا يسمح بذلك.
هذا التخفيف يتم تعويضه بإجراءات تنظيمية و وقائية صارمة مثل كراس شروط صحي يلتزم به أصحاب الأعمال و أصحاب المهن الصغرى التزامًا دقيقًا.
لدي أمل أن ننجح في الجمع بين الأهداف الصحية بمنع العدوى و الأهداف الإقتصادية من خلال إنجاح سياسة الحجر الموجه و ذلك من خلال:
1( التزام أصحاب الأعمال بكراسات الشروط الصحي التزاما صارما مع قيام أجهزة الدولة بالرقابة اللازمة
2) التزام الأفراد بقواعد التوقي الفردي مثل القناع و غسل اليدين و التباعد البدني أو مسافة الأمان
3) تجنب التزاور الإجتماعي و الإكتفاء بالاتصال عن بعد و في حالة الضرورة القصوى /القصوى الإلتزام بالتباعد الجسدي
4) تجنب الإكتظاظ في وسائل النقل إلى أبعد ما هو ممكن
5) الإتصال بالمصالح الصحية أو الذهاب إليها في حال ظهور بعض الأعراض مثل الحرارة و الصداع و آلام المفاصل أو العضلات أو فقدان حاسة الشم أو الذوق أو اضطراب الجهاز الهضمي أو ضيق التنفس …..
إن أملي بالنجاح ينبع من حسن الظن بشعبنا و التزامه و أن يدفع الناس بعضهم بعضًا إلى الالتزام و عندها سنمر من المرحلة الأولى من الحجر الموجه إلى المرحلة الثانية فالثالثة و لما لا تكون الصائفة عادية جدا ؟ و هنا أدعو وسائل الإعلام إلى تكثيف التحسيس بكل الوسائل الفعالة مع شكرهم على ما يبذلونه من جهد إلى حد الآن .
و لكن خوفي له مبرراته في ما نراه من انفلات هنا و هناك تجاهلًا أو تحت ضغط الحاجة و في هذه الحالة فإن السلطات العمومية ستتحمل مسؤوليتها بحماية المجتمع بما في ذلك العودة إلى الحجر العام نعم العودة إلى الحجر العام.
لكن العاقل لا يفعل بنفسه و شعبه الا خيرا.
فاللهم وفق الناس إلى الإلتزام بكل قواعد التوقي و الحماية
اللهم وفقنا إلى أداء الواجب على أفضل وجه
اللهم يسر الأرزاق و اقض الحاجات
اللهم احرص بلادنا بعينك التي لا تنام .

Tags

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité