الأخباروطنية

الجامعة العامة للشؤون الدينية تطالب بإرجاع كل أجور الإطارات المسجدية التي تم إيقافها

طالبت الجامعة العامة للشؤون الدينية التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل بتطبيق الامر الحكومي عدد 1228 لسنة 2019 المتعلق بإرجاع كل أجور الاطارات المسجدية التي تم ايقافها إلى أن يتم اتخاذ القرار النهائي في شأنهم
وينص الأمر الحكومي المذكور على منع ايقاف أجور الاطارات المسجدية الا بعد الاعفاء الكلي والمشروط بتوفير ضمانات دفاع الاطار عن نفسه لاسيما وانه المورد الوحيد الذي يقتات منه
واستنكرت الجامعة في بيان لها قرار ايقاف منح الاطارات المسجدية في هذا الظرف بالأساس وعدم اكتراث سلطة الاشراف بمطالب النقابة الملحة والمتتالية لتسوية وضعية المؤدبين أصحاب القرار دون مفعول مالي علاوة على عدم اكتراثها لوضعية العجز وأرامل الاطارات المسجدية
وذكرت باستفحال وتفاقم أزمة إيقافات الإطارات المسجدية العشوائية والتي بلغ عددها 26 حالة وتجاهل الوزارة للدور الكبير الذي يقومون به بتحملهم مسؤولية حماية بيوت الله والمحافظة على تواصل شريعة الآذان لكل صلاة رغم ضبابية الصيغ القانونية علاوة على عدم تحملها لمسؤوليتها مكتفية بارسال مذكرات للادارات الجهوية والتعامل مع الاطارات المسجدية والمساجد حسب الظروف في الوقت الذي كان بالامكان إصدار مرسوم ينظم المساجد ودور العبادة ودور الإطارات المسجدية وواجباتهم في ظل انتشار جائحة “كورونا”
وعبرت في هذا السياق عن استيائها للتباطئ في إصدار الأمر الخاص بتفعيل التغطية الاجتماعية للاطارات المسجدية في ظل مواصلتهم القيام بمهامهم في هذا الظرف الخاص وعدم إصدار الأمر الحكومي الخاص بتنقيح أمر منح العجز وأرامل الإطارات المسجدية بالترفيع في قيمة المنحة المسندة إلى 180 دينار لتساوي منحة العائلات المعوزة رغم أنه ممضى من طرف وزير المالية منذ قرابة السنة
ودعت الجامعة الوزارة الى اعداد دراسة واضحة للشأن الديني تضبط استراتيجية قصيرة وطويلة المدى للوزارة وتوضع فيها مختلف النقائص ترفع إلى رئاسة الحكومة لعقد جلسة عمل بالخصوص والبت فيها
كما شددت على ضرورة التقيد بمنشور رئيس الحكومة المتعلق بتحرير النصوص القانونية الذي يقر بأن شرح الأسباب جزء لا يتجزأ من الأمر الحكومي وذلك بخصوص عدد المتفقدين الجهويين للشؤون الدينية، والتسريع في إصدار الأمر الحكومي الخاص بالتغطية الاجتماعية والأمر الحكومي الخاص بالترفيع في منحة العجز وأرامل الإطارات المسجدية.

وات

Tags

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité