وطنية

تسجيل حالات شفاء لمرضى كورونا بعد أخذهم لعقار تجريبي من جيلياد

ميديا بلوس-تونس قفز اسم شركة جيلياد ساينسيز للأدوية بشكل مفاجئ وارتفعت أسهمها 16%، بعد إغلاق السوق أمس الخميس على خلفية تقرير إعلامي أورد بيانات جزئية مشجعة من تجارب لعقار ريمديسيفير التجريبي للشركة الأميركية على مرضى بحالات حادة من فيروس كورونا “كوفيد-19”.

وقال موقع “ستات” الإخباري الطبي على الإنترنت، إن مستشفى تابعا لجامعة شيكاغو يشارك في دراسة خاصة بالدواء المضاء للفيروسات، وإنه يرصد تعافيا سريعا من أعراض الحمى والجهاز التنفسي حيث غادر جميع المرضى تقريبا المستشفى خلال أقل من أسبوع.

وقالت جيلياد في بيان أرسل بالبريد الإلكتروني، إن “شمول البيانات بحاجة إلى تحليل من أجل استخلاص أي نتائج من التجربة”.

وتتوقع جيلياد نتائج من المرحلة الثالثة من الدراسة على مرضى بحالات حادة من “كوفيد-19” في نهاية الشهر، وتوفر بيانات إضافية من دراسات أخرى في مايو/أيار المقبل.

ولا يوجد حتى الآن دواء معتمد لفيروس كورونا المستجد، وهو مرض شديد العدوى أصاب أكثر من مليوني شخص في أنحاء العالم.

وذكر موقع “ستات” أن مستشفى “يو شيكاغو ميديسن” استعان بمتطوعين عددهم 113 شخصا مصابين بحالات حادة من “كوفيد-19” في تجربة جيلياد. وأضاف أن معظمهم غادروا المستشفى وتوفي مريضان.

وزاد الاهتمام بقوة بعقار جيلياد التجريبي في ظل جائحة كورونا، إذ أظهر تحليل لنشرة نيو إنغلاند جورنال أوف ميديسن الأسبوع الماضي، أن نسبة الثلثين من مجموعة صغيرة من المرضى المصابين بحالات حادة من “كوفيد-19” شهدوا تحسنا في حالتهم بعد علاجهم بعقار ريمديسيفير.

وقفز سهم جيلياد، الذي أغلق عند 76.54 دولارا، بنسبة 16% إلى 89.1 دولارا بعد ساعات التداول الرسمي.

رويترز

Tags

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité