الأخباركورونا

سوسة: تقضي ساعات في طابور منحة 200 د وهي حاملة لفيروس كورونا

رغم التحذيرات والتوصيات المتكررة من الجهات المختصة باحترام الحجر الصحي الذاتي والعام والتقيد بتعليمات وزارة الصحّة للتوقي من فيروس كورونا ومنع انتشاره، مازال عدد من المواطنين يستهترون بأرواحهم وأرواح غيرهم بسبب قلّة الوعي وغياب روح المسؤولية.

هذا ما حدث في ولاية سوسة حيث تجاهلت مواطنة أصيلة منطقة خزامة الغربية التعليمات بعدم مغادرة منزلها والالتزام بالحجر الصحي الذاتي الى حين صدور نتائج التحاليل، بعد ظهور أعراض اصابتها بفيروس كورونا، وتعمدت الخروج من منزلها والذهاب إلى مقر معتمدية سوسة الجوهرة لتقديم استمارة الحصول على منحة 200 دينار.

هذه المواطنة تعمدت أيضا الوقوف في الطابور للحصول على المساعدات الاجتماعية والاحتكاك بالمواطنين رغم معرفتها بإمكانيّة حملها للفيروس، ليتم التأكّد من إصابتها بعد صدور النتائج مساء أمس.  
 

وأكّدت مراسلة موزاييك بسوسة في برنامج  »صباح الناس » اليوم الثلاثاء 7 أفريل 2020 أنه تقرر رفع عينات للعمدة وموظف بالمعتمدية باعتبارهما استقبلا المصابة وتسلّما الاستمارة منها، ووضعهما في الحجر الصحي الذاتي كما تم تعقيم المعتمدية وتغيير المكان الذي سيتمّ فيه استقبال المواطنين للحصول على المساعدات الاجتماعية.
 

من جانبه أكّد سامي الرقيق المدير الجهوي للصحة في سوسة أن هذه الحادثة تعكس استهتار بعض المواطنين بمجهودات الدولة في مقاومة الفيروس وعدم الوعي بخطورة كورونا.
 

وكشف أنّه تم حصر قائمة الأشخاص الذين تعاملوا مع المرأة المصابة ورفع عينات منهم، مشيرا إلى أنّه تم نقل المصابة إلى المستشفى وإيوائها به لمنع مزيد انتشار العدوى.

ودعا الرقيق الموظفين إلى أخذ احتياطاتهم واستعمال وسائل الوقاية خاصة الذين يتعاملون بشكل مباشر مع المواطنين خلال هذه الفترة.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Fermer

Adblock détecté

S'il vous plaît envisager de nous soutenir en désactivant votre bloqueur de publicité